سلاف فواخرجي - Sulaf Fawakherji

قصة حياة سلاف فواخرجي (Sulaf Fawakherji)، ممثلة سورية، هي من مواليد 1974
قصة حياة سلاف فواخرجي (Sulaf Fawakherji)، ممثلة سورية، هي من مواليد 27 يوليو 1974 في اللاذقية - سوريا.

محتوى السيرة الذاتية:

معلومات عن السيرة الذاتية للممثلة سلاف فواخرجي.
قصة حياة سلاف فواخرجي.
قائمة افلام و مسلسلات سلاف فواخرجي.

معلومات السيرة الذاتية:

اسم الشهرة: سلاف فواخرجي
اسم الولادة: سلاف محمود فواخرجي
الدولة: سوريا
تاريخ الولادة: 27 يوليو 1974
مكان الولادة: اللاذقية، سوريا
المهنة: التمثيل
سنوات النشاط: 1990 - حتى الآن
الحالة الإجتماعية: متزوجة
الزوج: وائل رمضان
الأبناء: حمزة، علي

سيرة وقصة حياة:

ولدت سلاف فواخرجي يوم 27 يوليو 1974 في محافظة اللاذقية في سوريا، لها العديد من الاعمال التلفزيونية والسينمائية، وتميزت في الكثير من الادوار وحصدت الجوائز في أكثر من مهرجان في سوريا وخارجها.
عن الذكاء، الجمال، الأنوثة، والثقافة، أعطت سلاف لنفسها رقم واحد، فالرقم واحد "مهم جداً"، وهي تطمح لتحصل على أكثر من ذلك خلال مسيرتها، لكنها رفضت أن تحمل في قلبها حداّ أدنى من الشر... فهي لا يمكن أن تقبل بذلك أبداً..
لا تتعاطى مع مواقع التواصل الاجتماعي بشكل مباشر، ليس لديها وقت، كما أنها ليست خبيرة في التكنولوجيا، هي بعيدة عن الحياة الاجتماعية، أصدقاؤها قلائل في الحياة بشكل عام، وفي الوسط الفني كذلك.
ناهضت الأحداث الجارية في سوريا بحجة أنها مؤامرة تحاك ضد سوريا وقيادتها، وقد ظهرت مرة في احدى الصور التي نشرت على صفحات الفيسبوك تظهر الفنانة فيها وقد لبست سترة البدلة العسكرية وتوشحت وشاح العلم الرسمي للجمهورية العربية السورية.

الأعمال الفنية:

المسلسلات:

أحلام لا تموت، عصي الدمع، سيرة آل جلالي، على طول الأيام، الواهمون، مبروك، حليم، ذكريات الزمن القادم، الوصية، صلاح الدين الآيوبي، الفصول الأربعة ج2، صقر قريش، ملوك الطوائف، سقف العالم، عصر الجنون، جنون العصر، بقعة ضوء ج3، ورود في تربة مالحة، ردم الأساطير، قوس قزح، الجمل، عنترة بن شداد، رسائل الحب والحرب، قانون ولكن، بكرى أحلى، الأيام المتمردة، الأرواح المهاجرة، شهرزاد، ثلوج الصيف، أسمهان، آخر أيام الحب، يوم ممطر آخر، كليوباترا، أحلام كبيرة، الظاهر بيبرس، الولاده من الخاصره.

المسرحيات:

حكاية الشتاء، الصوت، لشو الحكي.

الأفلام:

الترحال، نسيم الروح، حسيبة، ليلة البيبي دول، حليم ...

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق