اليسيا سيلفرستون - Alicia Silverstone

قصة حياة اليسيا سيلفرستون (Alicia Silverstone)، عارضة أزياء سابقة وممثلة أميركية
قصة حياة اليسيا سيلفرستون (Alicia Silverstone)، عارضة أزياء سابقة وممثلة أميركية، من مواليد يوم 4 أكتوبر 1976 في سان فرانسيسكو ـ الولايات المتحدة الأمريكية.

محتوى السيرة الذاتية:

معلومات عن السيرة الذاتية للممثلة اليسيا سيلفرستون.
قصة حياة اليسيا سيلفرستون.
قائمة افلام اليسيا سيلفرستون.

معلومات السيرة الذاتية:

اسم الشهرة: اليسيا سيلفرستون.
الاسم بالانجليزية: Alicia Silverstone.
بلد الجنسية: الولايات المتحدة الأمريكية.
الديانة: اليهودية.
تاريخ الميلاد: 4 أكتوبر 1976.
مكان الميلاد: سان فرانسيسكو، كاليفورنيا، الولايات المتحدة الأمريكية.
العمل: ممثلة، عارضة أزياء.
النوع: افلام هوليوود.
سنوات العمل: 1992 - حتى الآن.
الحالة الاجتماعية: متزوجة.
الزوج: كريستوفر جاريكي.
الابناء: 1.
الاب: مونتي سيلفرستون.
الام: ديردري رادفورد "ديدي".

سيرة وقصة حياة:

اليسيا سيلفرستون، عارضة أزياء سابقة وممثلة أميركية يهودية، ولدت عام 1976 في مدينة سان فرانسيسكو بولاية كاليفورنيا في الولايات المتحدة الأمريكية. نشأت في أسرة يهودية تقليدية، والدها اسمه مونتي سيلفرستون وهو مواطن يهودي من شرق لندن ولد في انجلترا يعمل مستثمر عقارات وممثل غير متفرغ. أما والدتها اسمها ديردري رادفورد "ديدي" ولدت في اسكتلندا وتحولت إلى اليهودية المحافظة قبل زواجها وكانت مضيفة في بان اّم. أليسيا هي الأخت الصغرى لثلاثة أشقاء، ولها أخت غير شقيقة وهي كيزى سيلفرستون مغنية روك في لندن، وكذلك أخ غير شقيق هو ديفيد سيلفرستون، كلاهما من الزواج السابق لوالدها. درست في مدرسة كروكر في المرحلة المتوسطة ثم مدرسة سان ماتيو الثانوية ولكنها لم تكمل الدراسة بها.
دخلت اليسيا سيلفرستون مجال عرض الأزياء منذ كانت في السادسة من عمرها، كما قدمت إعلانات تلفزيونية مثل إعلانات دومينوز بيتزا. قدمت العديد من عروض الأزياء والإعلانات حتى حصلت على دور (فتاة الأحلام جيسيكا) في إحدى حلقات مسلسل (The Wonder Years) عام 1992. حصلت على دور رئيسى في فيلم (The Crush) عام 1993، حيث لعبت دور فتاة مراهقة تحاول تدمير رجل كبير السن لأنه اّذى مشاعرها. بدأت في سن 15 العمل وفقا للساعات المطلوبة للجدول الزمني لتصوير الفيلم. قدمت بعض الأفلام التلفزيونية في بداية حياتها الفنية مثل فيلم (Torch Song) عام 1993، وفيلم (Cool and the Crazy) عام 1994. ولفتت الأنظار لها لأول مرة من خلال عروض الفيديو الموسيقية لفرقة أروسميث، حيث لعبت أدوارا في (Cryin) و(Amazing) عام 1993، و(Crazy) عام 1994، ولقبت بفتاة أروسميث، ورآها المخرج ايمي هيكرلينج، ومن هنا كانت شهرتها في أفلام هوليوود بداية من الفيلم الناجح (Clueless) عام 1995، والذي وقعت على إثره اتفاقا مع كولومبيا تريستار قيمته 10 مليون دولار. في نفس العام قامت بدور البطولة في الفيلم المثير (The Babysitter). واشتهرت أكثر من خلال تجسيدها لشخصية (باتجيرل) في فيلم (Batman & Robin) عام 1997، ورغم انه لم يلق نجاحا وفازت عنه بجائزة رازي لأسوأ ممثلة مساعدة، إلاانه لاقى استحسان الاطفال. في هذه الفترة عانت أليسيا من زعم إحدى الصحف أنها صدمت أحد المشاة بسيارتها في ممر للمشاة. قامت أيضا بدور افتاه الغنية لمشاغبة التي تدبر لاختطافها لتحصل على أهتمام والدها في فيلم الكوميديا السوداء (Excess Baggage) عام 1997، وكان أول عمل من إنتاج شركتها، ولم يحقق نجاحا كبيرا. وظهرت في الفيلم المأخوذ عن مسرحية شكسبير (Love's Labour's Lost) عام 2000، واعتمد دورها على الغناء والرقص. ثم قدمت صوت شارون سبيتز، الشخصية الرئيسية في مسلسل الرسوم المتحركة التلفزيونى الكندي (Braceface) منذ عام 2001. وقدمت فيلم (Global Heresy) عام 2002، وفيلم (Scorched) عام 2003.
اختفت اليسيا سيلفرستون عن أعين الجمهور لبضع سنوات، ثم عادت للظهور عام 2003 من خلال العرض التلفزيونى القصير (Miss Match) والذي عرض على تلفزيون (ان بي سي) ، ثم توقف بعد الحلقة الحادية عشرة. وفي عام 2005 شاركت كوين لطيفة في بطولة "بيوتى شوب"، من أفلام باربرشوب، قامت بدور واحدة من المصممين في صالون تجميل. ثم قامت بدور مراسلة في (Scooby-Doo 2: Monsters Unleashed) مع سارة ميشيل غيلر وفريدي برينذ، الابن، والذي حقق أرباحا جيدة، ثم تحول إلى فيلم فيديو بعنوان (سيلنز بيكومز يو). وفي عام 2006 شاركت في بطولة فيلم (Stormbreaker) مع ايوان ماكجريجور، ميكي رورك، وصوفي أوكونيدو. وفي عام 2008 قامت بدور صغير في الفيلم الكوميدي (Tropic Thunder). وألفت أليسيا كتابا بعنوان (ذا كايند دايت)، توضح فيه العلاقة بين ما نأكله وما نتسبب فيه للكوكب، وكيفية اختيار الأطعمة الصحية التي تجعل الشخص أخف وزنا وأكثر إثارة وحيوية، وفي عام 2009 تألقت في الافتتاح العالمي لمسرحية (Time Stands Still) من إخراج دانيال سوليفان على مسرح جيفرن بلوس انجلوس، مع آنا جن، وروبن توماس، وديفيد هاربر. وصورت أليسيا فيلم (Elektra Luxx)، مع تيموثي أوليفانت، وكارلا جوجينو عام 2010. بالإضافة لذلك تقدم أليسيا "ذا كايند لايف" على الإنترنت. وهو امتداد لكتابها مع التركيز على ظاهرة الاحترار العالمي والنباتات.
واعدت اليسيا سيلفرستون الكثير من المشاهير منهم: بينيشيو ديل تورو، ستيفن دورف، ليوناردو دي كابريو، بريان ميشارد، موزى شابو، آدم ساندلر. وفي مقابلة لها مع مجلة فور هيم في يناير 2000، نفت أنها واعدت كينيث برانا. وكانت قد قابل خارج دار للسينما صديقها عازف الروك كريستوفر جاريكي في عام 1997، وظلا يتواعدا لمدة ثماني سنوات، ثم أعلنا خطبتهما عام 2004، وتزوجت منه عام 2005.
تعيش أليسيا وجاريكي في منزل صديق للبيئة في لوس انجلوس يتكون بأكمله من الألواح الشمسية وتحيط به حديقة من النباتات العضوية. اشترت أليشيا المنزل وتقاسمته مع حديقة حيوان لإنقاذ الكلاب في عام 1996.
غطت غلاف 944 مجلة للترويج لنظرية العيش على النباتات. وتعاونت مع شركة إيكوتوولز للتسويق لمستحضرات تجميل طبيعية وحقائب مصنوعة من نبات القنب الطبيعي والمواد المعاد تدويرها. وفي عام 2009 ظهرت على غلاف مجلة الصحة للإعلان عن كتابها الجديد ومستحضرات التجميل.
أصبحت ناشطة في مجالى الرفق بالحيوان وكذلك الحفاظ على البيئة. كما أنها أصبحت نباتية بعد مشاركتها في اجتماع عن حقوق الحيوان عام 1998. في عام 2004 حصلت على لقب "المرأة النباتية الأكثر إثارة" من جمعية بيتا (الناس من أجل المعاملة الأخلاقية للحيوانات). وفي عام 2007 ظهرت عارية في إعلان مطبوع وكذلك إعلان تجارى لمدة 30 ثانية لصالح بيتا لدعم نظرية العيش على النباتات، وفي وقت لاحق سحبت إعلانات التلفزيون من أسواق مدينة هيوستن بولاية تكساس عن طريق كيبل كومكاست. أسست ملجأ لإنقاذ الحيوانات الأليفة في لوس انجلوس.
في عام 2009، ظهرت في (جيذرينج ستورم)، وهو فيديو محاكاة ساخرة على الإنترنت لإعلان ضد زواج المثليين.
ظهرت أليسيا على أغلفة كوزموبوليتان، انترتينمنت ويكلي، فور هيم، رولينج ستون، وغيرها من المجلات. كما ظهرت على أغلفة مجلة فور هيم في طبعات الدنمارك وأستراليا وهولندا وألمانيا وهولندا، وجنوب أفريقيا، والدانمرك، وروسيا ورومانيا في قوائم أكثر 100 امرأة مثيرة عدة مرات. كما حصلت على المرتبة الخامسة في قائمة أكثر 100 امرأة مثيرة في أستراليا عام 1998. واحتلت المرتبة رقم 3 في فتيات غلاف فور هيم الولايات المتحدة.

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق