ستروماي - Stromae

Stromae
تقرير كامل عن قصة حياة المغني البلجيكي ستروماي Stromae

معلومات البطاقة التعريفية:
إسم الشهرة: ستروماي
إسم الولادة: بول فان هافر
الدولة: بلجيكا
تاريخ الولادة: 12 مارس 1985
مكان الولادة: بروكسيل، بلجيكا
العمل: الغناء، التأليف الغنائي
النوع: الموسيقى الإلكترونية، الهيب هوب
آلات موسيقية: أورغ كهربائي، طقم طبول
سنوات العمل: 2002 - حتى الآن
الوالدان: الأم بلجيكية، الأب رواندي


السيرة الذاتية:
ستروماي، إسمه الحقيقي بول فان هافر، هو مغني ومؤلف الموسيقى الإلكترونية والهيب-هوب بلجيكي من أصل رواندي، من مواليد 12 مارس 1985 في بروكسيل ـ بلجيكا، لأم بلجيكية، وأب رواندي كان يشتغل مهندس معماري الذي مات ضمن 800.000 شخص قتلوا في إبادة جماعية شنتها الأغلبية الهوتو ضد الأقلية التوتسي في روندا.
عندما بلغ ستروماي سن 11 بدأ يهتم بالموسيقى وإنخرط في الأكاديمية الموسيقية في جيتي لأخد دروس في الصولفيج والباتري. في سنة 2000 إختار إسم مستعار هو أوبس - مايسترو من أجل الدخول لعالم الراب، ثم قام بتغيير إسمه المستعار وإختار "ستروماي" لكي يكون الإسم خفيف على اللسان. بدأ مساره الفني سنة 2002، واشتهر بقطعه الموسيقية: Alors on danse، Papaoutai، Formidable، وحصل على أكثر من 7 جوائز مابين سنتي 2009 و 2012.
كان قد إشتغل لمدة عام في مطعم للوجبات السريعة من أجل تمويل دخوله للمعهد الوطني للراديو - كهربائي والسينماتوغرافي.
يعتبر من أحسن المغنيين الفرانكفونيين، حيث وصفه بعض نقاذ الموسيقى أنه جاك بريل الجديد، لأنه يقوم في أغانيه بالضغط على الحرف r (أغلب المغنيين الفرنسيين والفرانكفونيين القدامى مثل جاك بريل وإديث بياف وغيرهم كانوا يضغطون بشكل كبير على حرف r لتمييز الأغنية الفرنسية عن باقي الأغاني العالمية الأخرى).
يستعمل الأورغ الكهربائي كأداة رئيسية في إنتاج الموسيقى الخاصة به.
قام بدور قصير في فيلم دي.في.دي مع جمال دبوز تحت إسم Made in Jamel يوم فاتح دجنبر 2010.

الأعمال الفنية:
ـ ألبوم "شيز"، 2010: بعد أيام قليلة من إصداره لقيت أغنية Alors on danse نجاحا كبيرا وصل صداها إلى خارج بلجيكا وأوروبا، في جميع الدول الفرانكفونية في العالم.
ـ ألبوم "راسين كاري"، 2013: لقيت أغنية Papaoutai نجاحا كبيرا، ثم قام مع أوريلسان وميتر جيمس يوم 22 ماي 2013 بخدعة تم تصويرها بكاميرا خفية، يظهر فيه ستروماي على اليوتيوب في حالة سكر بالقرب من محطة الطرامواي، هذا الفيديو أحدث ضجة كبيرة، لكن يومين بعدها أصدر ستروماي فيديو كليب Formidable على التلفزة الثانية الفرنسية، وهو يتمايل وكأنه مخمور، ليتفاجأ الجمهور أن الفيديو الأول مجرد خدعة ونموذج لما سيحتويه الفيديو كليب.

الجوائز والتكريمات:

NRJ Music Awards (2009).
Music Industry Awards (2010).
Association européenne des brass bands (2011).
Victoires de la musique (2011).
الأغاني الأكثر تحميلا على الأنترنيت في بلجيكا (2011).
فنان السنة (2011).
الفنان الفرانكفوني الأكثر نجاحا في كيبك (2012).

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق